اذهب الي المحتوي
No name

وشوشة..!

Recommended Posts

وشوشة وشوشتها بيني وبين نفسي

 

هي أشبه بعتاب أو ربما جلد للذات ×.×

 

 

 

 

 

 

يا راحلاً لا أرضَ لك

كالنجم تهوي في الفَلك

من آخر الشَوط ابتديتَ

إلى بداية أوّلك

العيشُ جاءك عابراً

أعطى اللِئامَ وأجلك

والموتُ جاء مُعانقاً

أخذَ الرفاق وأمهلك

فمن بأطياف السَراب

يا ظامئاً قد أمّلك؟

قبل ابتدائك للقتالْ

أصبحتَ تعلن مقتلك

من سوَّدَ الصبحَ المنيرْ

قبل اكتمال تأملك؟

ومن بمعمعةِ الخصامْ

ليلاً أضاء لك الحلك؟

قد مات منهم من نجا

وعاش منهم من هلك

وأنت توغل في العمى

يا عالماً ما أجهلك

يوماً سيسبقك الزمان

وتعضُ ندماً أنمُلك

هذي طريقك فابتدئ

صبحاً ينادي: هَيْتَ لك

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

على الإنسان أن يقف مع نفسه

 

يراجعها فيها

 

فنحن في صراع مع أنفسنا

 

فإذا ما تمكنا منها وصلنا إلى مبلغ الحكمة

 

كانت هذه إحدى الوقفات يا عبود ^^

 

والله المستعان!

 

شكراً على مرورك عبود ^_^

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

اهم شي تنتصر

 

سمعت يا فلان من الناس

 

الله يسلمك ويسمنك :)

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ههههههههههههه

 

لا والله مش من الناس

 

هذا ما يقوله عقلي

 

والذي في الأعلى يقوله عقلي ويأباه قلبي

 

والصراعات بين العقل والقلب لا تنتهي حتى تمسك بزمام النفس

 

وهناك شخص يحاول أن يتفلسف ويقول كلام فارغ ×.×

 

تريدني أن أكمل لك بقية فلسفتي العظيمة :lol:

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

كمل ل مشاكس :)

 

او هموس

 

او سنا او امير او وائل

 

المهم شوف واحد من شلتكم

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

ههههههههههههههه

 

وينهم أصلاً

 

والله اشتقنا لهم

 

الله يذكرهم بالخير

 

ليتهم يعودون جميعاً ونعيد الأيام القديمة -_-

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

قرأت كلماتك ،

هي بديعة النظم ، وإن كنت لا أتفق مع بعض المضمون

"أحتفظ به لنفسي"

 

أحاول أستذكر اسمك ولم أتمكن !

//

كنت هنا

//

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

انشئ حساب جديد او قم بتسجيل دخولك لتتمكن من اضافه تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

انشئ حساب جديد

سجل حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجل حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلك حساب بالفعل ؟ سجل دخولك من هنا.

سجل دخولك الان

×