اذهب الي المحتوي
منتديات سايق الخير

دُور ودار


Recommended Posts

فرّت الكلمات بعد جفاف النبع

وتشرّدت الحروف بعد ضعفها خوفاً على نفسها من الانتشال

 

بات الدمع هو اللغة ، وهو المترجم بعد امتحاق المعاني

 

كنت قد أبرمتُ وعداً ؛ ألا أجري مع أمواج البحر

ومع تشرّد الحروف لم يبقَ منه شيء أعود له .

هأنا أُجري الأمواج ، وأحل في قاعها

لا تعتقدوا غرقي في قاعها

فهي التي أُجبِرت للغرق معي !

 

ــــ ـ ـ

 

إن قيّدت الحروف فكيف أواصل كُتبي

وقد كانت فضاء حريتي ؟

 

حاسبي ..

تحت هذا الغطاء تقيّدت الحروف بفكري

لتبقى المعاني معلّقة في أجواف الخواء !

 

ولكن هذا قد تلاشى مع تشرّد أحرفي

 

لتعود لي الحرية مرة أخرى

وأبدأ تجميع الأحرف فأشكّلها

ولن أعاود ردف ما تلاشى من وعـ د و حـ سـ اب !

فقد تحررت منهما .

 

ـــــ ــ ـ

 

مازالت الحروف إلى السكون تميل

مع عصف الجو الموحِش

والطريق المرصعة بالنبال والسيوف .

 

 

وسيدتها

إلى الجمـاد أقرب منها إلى أي كائن كان

رابط هذا التعليق
شارك

كيف أقولها ؟!

 

استمعِ الى ما يقوله قلبكِ

 

ارق التحايا ~

 

أشبع الياء في الفعل ، للمخاطبة، ولا تقصرها على الكسرة .

ـــــ ـ

فُرشِت الأوراق ، وامتلأت المحابر ليملي عليها القلب

ولا يتعداها

 

أما أنا

فموت قلبي خير لي من استماعي إليه !

رابط هذا التعليق
شارك

لا أجيد النحو وليس ذلك نحوي

 

أعود لأقول القلب خلاص المرء حتى و ان خانه عقله

 

فالقلب ملك ذات الشخص لا يمكن لأحد ان يصل الى جوفه الا مالكه و صاحبه

 

تذكري ان القلب ليس كالنفس و ان القلب منبع المشاعر وليست المشاعر تكذب

 

ارميها عندما ترين ذلك بصميم قلبك

 

اخفيها واظهري ضميركِ

 

اختي ما قلت هذا إلا لأنه يهمني امركِ

رابط هذا التعليق
شارك

النهاية متوقعة منكِ

لا أدري لماذا ^_^

اعتياد الأمر يجعله متوقعاً

بل طبيعياً

^_^

ولا شك أنكِ تعرفين أختكِ هذه .

 

لا أجيد النحو وليس ذلك نحوي

 

أعود لأقول القلب خلاص المرء حتى و ان خانه عقله

 

فالقلب ملك ذات الشخص لا يمكن لأحد ان يصل الى جوفه الا مالكه و صاحبه

 

تذكري ان القلب ليس كالنفس و ان القلب منبع المشاعر وليست المشاعر تكذب

 

ارميها عندما ترين ذلك بصميم قلبك

 

اخفيها واظهري ضميركِ

 

اختي ما قلت هذا إلا لأنه يهمني امركِ

 

كيف الترابط بين هذا وذاك ؟

إن كان الخلاص في القلب منبع المشاعر

كيف يكون رمي المشاعر وإخفاءها خلاصاً

وهي ترجمان القلب ؟

 

أما ضميري فقد طلبت منك إشباع الياء ليظهر :)

 

وأشكر لك اهتمامك ، جُزيت خيراً

رابط هذا التعليق
شارك

خوفا من فقد الا يقول لكِ قلبكِ ذلك ؟!

لا أخاله يقول هذا

 

فـ أي فقدٍ قد يخشاه ،

وحيثما كان وُجِد الفقد بعينه ؟

 

معادلة واضحة أيقنتها منذ صغري

ومع كل تقادم للحياة أختبر صحتها ، أنتظر مخالف للمعادلة شاذ عنها

 

ما زلت لم أدرك العلاقة التي سألتك عنها ،

ولا بأس ،

فقد عادت الحروف لدارها وهذا تقدّم في حقها B)

رابط هذا التعليق
شارك

صفحة باردة ياسنا B)

أظن في الدار ضيوف يواسون ويؤنسون وحشة الكلمات وصمتها :lol:

يبدو أني كنت أستهين بالأمر

***

حفظ الله قلبك ياغالية

 

 

ليس الأمر استهانتكِ به

بل عدم استطاعتكِ معرفة كنهه .

..

والعجب مع وجود الضيوف تزداد الوحشة !

..

حفظكِ الله وأنار قلبكِ

رابط هذا التعليق
شارك

آحس في شيء مآلوف لكن لم اعرفه

 

إن قيّدت الحروف فكيف أواصل كُتبي

وقد كانت فضاء حريتي ؟

 

لا عليك ولا تبالي

مدامك لم تشعري بآنك انجرفت بعيدآ

 

غموض كعادتك

لكننا تعودنا على ذالك

رابط هذا التعليق
شارك

لابد وأنها حروفي ؛ هي المألوفة

بعد تستّرها لفترة.

 

/

أما ذلك التساؤل فكان تبريراً لفك قيود الحرف

B)

أبهجت صفحتي بكلماتك

رابط هذا التعليق
شارك

عيوشة ما علاقة العنوان بالموضوع من فضلك B)

... :lol:

 

:D :o

عســـل !

ـ أقصد السؤال ـ

 

علاقات متعددة !!

أبرزها ما كان تفرّقٍ للحروف بين الدور اختباءً

ومن ثم عودتها إلى دارها .

 

/

لكن لو تعلمين كيف تضع سنا العناوين

ستذهلين :mellow:

من الفاجعة -_-

***

رابط هذا التعليق
شارك

شعرت بمدى اليأس فى كلماتك رغم ذالك النور الذى يسطع وسط السطور من مخطوط قلمك الذهبى فلما كل هذا ....

 

هل هجرك من أحببت ....

هل جرح قلبك مسبقا ...

هل فقدتى أحدا من أهلك فكل هذا يكون جائزة للصابر فلما لا تكونى صابرة ؟؟؟؟

لما سؤل الحكيم .. لما الصبر على الشداد .. قال : فى القلب نيران حداد لا يكفيها ان تساوى البيت رمادا ولكن أذا كتمت كانت سببا فى أعلاء البيت الى أعالى السماء

أنتى عودتينا على البهجة فى الكتابات ولو كانت بائسة فكان من يقرأها يفرح بها لم كل هذا الحزن الدفين ووئد القلب بيدين باردتين وكأنك لا تعرفى معنى الأيام والسنين ....أنيرى قلبك ببعض من الأمل فى الغد القريب حتى ولو أنك تعلمى أنة سئ فقد يكون فى صالحك وأرجوا ألا أكن فتحت جرحا عميقا دفنتية

رابط هذا التعليق
شارك

لا أستطيع الرد عن شيء مما ذكرته ، فما ذكرته يمثل عين الصواب

لكن الحال يترنح بين حال وحال !

 

ولا يعني هذا أن يطغى حال على آخر ،

ولكل مقام مقال ..

 

أشكرك أخي على كلماتك المضيئة ،

وجُزيت بالخير دوماً

رابط هذا التعليق
شارك

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.

زوار
اضف رد علي هذا الموضوع....

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.

جاري التحميل
×
×
  • اضف...