اذهب الي المحتوي
منتديات سايق الخير

العاشق بين مخالب الوحش ..قصة


Recommended Posts

بسم الله الرحمن الرحيم

.....................................

 

قصة العاشق بين مخالب الوحش

 

في زمن ما .وفي بلدة صغيرة كان هناك رجل يسكن منعزلا عن الناس..فتارة يحاول ان يخرج ويخالط المجتمع وتارة اخرى تكون له ردة فعل صارمة

 

وفي ليلة من اليالي قد هم بالخروج وذالك لقلة الضوضاء وقلة الناس الذين يسيرون بجواره .

 

فخرج وكان الجو شتاء والبرد فيه طبيعي وكانت السماء متجملة في النجوم.تعطي ضيائها وتسر الناظر ان نظر اليها .

 

وفي اثناء طريقه قد استمع لمقطع موسيقي حزين .

 

وقد اغرقت عيناه بالدموع

 

وقد تالم جدا من سماعها .

 

لانها

 

كانت التي تذكره بعشقه القديم

 

حيث مرت سنين وسنين

 

ولا يزال يتالم لذالك العشق

 

حيث كان يسير في ازقة المدينة

 

وقد كان مبتئس في حياته

 

وبعد فترة من الزمن قد شاهد فتاة من البعيد

 

فابتعد خجلا منها

 

فانعجبت تلك الفتاة بذاك الرجل

 

ونادته

 

فذهب اليها وهو على استحياء

 

فقدم نفسه اليها

 

فقدمت نفسها

 

وهكذا بدا التعارف

 

حيث ان ذاك الرجل كان يملك من طيبة القلب التي تكون ذات سذاجة في كثير من الاوقات.

 

وهكذا بدات الحياة تبتسم امام عينيه .

 

حيث كان يقول اثناء عزلته عن المجتمع

 

ان الحياة لا توجد لذة .وان البشر وان كان هناك طيبون فمن المستحيل انني ساجد احدهم .او احداهن .

والان من بعد التقائه بتلك الفتاة .وقد رسمت له جميع الحياة السعيدة .

 

فبدأ التفاهم ينسجم بينه وبينها

 

وقد استمرت العلاقة الى سنين طوال.

 

وتعاهدا على الزواج

 

واشتد فرحا من موافقتها

 

وقالت له انني سانقطع اياما معدودة

 

 

وبعد حين من الزمن

 

تفاجاء من رسالة قد وصلته

 

انني كنت الهو معك والان وجدت شخص اخر الهو معه .

 

انت الان مجرد ذكرى .

 

 

اشتدت حزن ذاك العاشق وبدأ يواجهة حياة اصعب من ذي قبل

 

وسارت الايام

 

واستمرت الاشهر

 

واستمرت السنين

 

وهو قد انعزل عن المجتمع

 

ولكن في يوما ما قد هم بالخروج معاهدا نفسه ان لا يعطي قلبه لاي شخص اخر

 

فانطلق يسير في الشوارع وبين الازقة ليلا

 

فشاهد مشهدا مرعبا

 

فاذا بالذئب المتوحش

 

قد دخل الى خيمة ما

 

وخرج من الجهة الاخرى

 

على الفتاة التي احبها

 

فقد كانت حقيقتها وحش مفترس

 

فتعسا لذالك الحب الذي اكل منه سنين العمر بلياليه

 

 

اتمنى ان تنال اعجابكم

 

احترامي وتقديري

 

رابط هذا التعليق
شارك

[align=center]

اشكر تواجدكم الكريم

 

وانه نعم يا اخي القصة الحزينة مؤثرة جدا ولكن اتمنى ان اكتب قصة تبعث السرور ونهايتها السرور

 

موفقين باذن الله

 

تحياتي واحترامي[/align]

رابط هذا التعليق
شارك

  • 3 weeks later...
زوار
هذا الموضوع مغلق.
×
×
  • اضف...