اذهب الي المحتوي
منتديات سايق الخير

أهيَ البداية ..؟!


Recommended Posts

أحبّـني يوماً فأفصح لي بما في نفسه، وعاهد النفس بأن يبقى حبه لي أزمناً وأبداً .. سُعِدت حينها وقلت له؛ رجائي أن يكون في الله حُبك !

أكّد لي وقال بالتأكيد هو في الله ولله وهو العليم بذلك !

 

مضت سنين جميلة ، ضحكنا وبكينا سوية فيها ، لم يكن في قلبه سواي ، ولم يرَ ملء عينيه غيري!

أحببته ، ولكن لم يسوى حبي أمام حبه شيء !

كان يردد دوماً ؛ لا مستحيل أمام العزائم ، وبالإصرار نحقق الأمنيات ،، فعزمت في نفسي مكافأته ، وجعلت له مكاناً في قلبي ليشغله ،،

لم أكن أدرك ما يجول بخاطره .. حتى اعتمى فلم يعد يراني ! أو هكذا خُيّل لي

سألته .. ألم أكن نجمك الوحيد ؟ قال بلى ولكن نجمي بهت ثم اختفى !!

 

كيف هذا ؟ تساءلت كثيراً وطلبت الجواب في كل مكان ،، فعجزت عنه !

وداعاً .. قالها والدمع ملء أجفانه . أما أنا فاستمعت لمقاله كالعادة، وبحثت قليلاً فلم أجد قولاً مناسباً ، فمضيت في طريقي ! ولم تنفك عني علامات التعجب والاستفهام التي استمرت تحيط بي من كل جانب ،،

 

حاولت التفكير مجدداً ، وبحثت في نفسه جيداً فوجدت مكاني كما هو لم يتزلزل ولم يمتحي ، ما معنى هذا ؟

أسئلة تملأ قلبي .. كان جوابها الدائم عهد كنت قد قطعته بأن أبقى معه ، وإن رمى بي فأمسك بثوبه ولن أدعه !

كانت كلمات أكبر مني ، ولم أكن لها أهل ،،

 

فعندما قال لي لا تقربي مني ولا تتكلمي .. انصعت له !!

مضيت بابتسامة حائرة مضمونها سخرية من نفسي ! فهل وصل حبي له ؟ أم أن حبي لم يكن له وجود منذ البداية ؟!

 

انتهت !!

من خيالي //

رابط هذا التعليق
شارك

انصعت له !!
انصعت ؟؟

 

والله ما ادري ايش أقول .. لاني بصراحة ما فهمت كثير ..

 

لكن قلمش متألق كالعآدة ..

 

بالتوفيق ~

تم تعديل بواسطه وائل حسن
رابط هذا التعليق
شارك

ماشاء الله عليكي

من اروع ماقرئت

الله يعطيكي الف عافيه

وعوداّ حميداّ ...

رابط هذا التعليق
شارك

انصعت ؟؟

 

والله ما ادري ايش أقول .. لاني بصراحة ما فهمت كثير ..

 

لكن قلمش متألق كالعآدة ..

 

بالتوفيق ~

 

أعني بها معنى يقارب امتثلت لأمره دون أي سؤال أو استفسار

أتساءل عن عدم فهمك "الكثير" .. على الرغم من كون وائل يفهمها جيدا عندما يأخذ بطرف الكلمة فقط !

أشكرك على تشجيعك !

وبالتوفيق للجميع :o

 

يااااااااا سلام رااائعه الكلمات والله

يعطيك العافيه

والحمد لله ان قلمك رجع الينا من جديد

عوداً حميداً اختي سنا

 

أهلا بك أخي الحميدي ،

ومن الروعة حضوركم هنا ...!

وفي الحقيقة هو أسبوع حر وبعده سأضطر للمغادرة

فالإجازة تعني سفر تعني انعدام النت ^_^

رعاك الله وعافاك

 

ماشاء الله عليكي

من اروع ماقرئت

الله يعطيكي الف عافيه

وعوداّ حميداّ ...

 

أهلاً بك ومرحا ...!

أسعدتني كلماتك التحفيزية ،،

لك خالص الشكر والتحية

 

يثلموا اخوي ..

 

شكرالك

 

العـفو ! >> يعني خلي نقول شكراً ..!

والله يسلمك >> بس متى كسرت سنك وصارت يثلموا :)

نورت يأخي وأسعدني مرورك

رابط هذا التعليق
شارك

ما شاء الله عليك أختي ,,

 

كلمات حساسة ومشاعر فياضة ,,

 

رحت جو مع القصة ,, أو بالاصح إندمجت ,

 

وهذا شكله غيض من فيض ,,

 

أتوقع وجود تكملة :o

 

مشكوورة على الموضوع ,, بالتوفيق ,, ^_^

رابط هذا التعليق
شارك

ما شاء الله عليك أختي ,,

 

كلمات حساسة ومشاعر فياضة ,,

 

رحت جو مع القصة ,, أو بالاصح إندمجت ,

 

وهذا شكله غيض من فيض ,,

 

أتوقع وجود تكملة :o

 

مشكوورة على الموضوع ,, بالتوفيق ,, ^_^

 

كأنها تدبيسة أو يتهيأ لي ..........!!

أسعدني تعليقك ،،

تقبل مني فائق تقديري

رابط هذا التعليق
شارك

  • 4 weeks later...
  • 2 weeks later...

يسلمووووووووا ع الكلام الحلو

يعطيكي العافيه اختي

ويسلموووا الايد الي كتبت

 

الله يسلمك ويبارك فيكِ ويعافيك

 

تسلمي !

رابط هذا التعليق
شارك

لم ارى هاذا الموضوع من قبل

 

لكنه اعجبني ففيه نوع من محاكات الواقع ^_^

 

اقصد ان حال الكثير من العشاق هكذا الان لك ما شد انتباهي انه اعتمى في نظرك

 

بينما كان الحدث انكي نجمه الذي اختفى

 

لا اظن ان حبك ليس له وجود من البداية اظن انه زاد فيه وطغى

 

لربما صار لا يملك نفسه من دونك فقال اتجنبك اولى

 

لربما ~

رابط هذا التعليق
شارك

  • 3 weeks later...
لم ارى هاذا الموضوع من قبل

 

لكنه اعجبني ففيه نوع من محاكات الواقع :D

 

اقصد ان حال الكثير من العشاق هكذا الان لك ما شد انتباهي انه اعتمى في نظرك

 

بينما كان الحدث انكي نجمه الذي اختفى

 

لا اظن ان حبك ليس له وجود من البداية اظن انه زاد فيه وطغى

 

لربما صار لا يملك نفسه من دونك فقال اتجنبك اولى

 

لربما ~

 

أهلاً مشاكس

ويبدو أني تأ×رت كثيراً في الرد هذه المرة ،،

 

ليس لأني لم أنتبه لردك

ولكن لأني لم أجد الكلمات التي أرد بها ما جعلني أتوقف حينها !

 

ما شدّ انتباهك هو تناقض صورته من جهتين ، ما يراه هو وما تعتقده هي !

 

أما الجملة الأخيرة من مشاركتك فلم أستطع الاقتناع بها !!!

أي لم يكن السبب الذي ذكرته عذراً ، بل على العكس !

 

مع التحية //

 

شكرا

 

العفــو !

رابط هذا التعليق
شارك

زوار
هذا الموضوع مغلق.
×
×
  • اضف...