اذهب الي المحتوي
منتديات سايق الخير

Recommended Posts

6 ساعات مضت, كابتن abood said:

امور لا تملكي زمامها ليش تشيلي همها @_@

 

 

لا أملك زمامها لأنها جزء من طبيعتي ،

وأهمها لأنها تؤثر سلبًا على من حولي !

رابط المشاركه
شارك
  • الردود 62
  • Created
  • اخر رد

أيها الكائن في أعماق محيطي ،

كيف هيّجتك الأمواج وأنت في العُمق ؟

بل كيف تلاشيت - من قبل- عن ناظري فكنت كالسكون ؟

التقط ما قد ابتلعته الأمواج بعد هيجانها  قبل أن تنفجر بها !

ولا تجعل التجمد في الأعماق خياره الآخر ..

رابط المشاركه
شارك

هناك أشخاص بأنصاف عقول ، يفكرون بها !

ويرون الآخرين بأعينهم القاصرة ، فلا يرون إلا أنفسهم ،

بينما لم يكن لهم وجود !!

"أيها الدائر عند سفح الجبل "

فلترفع هامتك لتصعد ، لعلّ روحك تتصعّد عن الدنيا وما يدنيها ..

وما تراه من مكانك ليس كما تراه من قمة الجبل "فلا تتخاذل" !

لعلّك تصل إلى ضباب السحاب فتستنشق المطر قبل هطوله ..

رابط المشاركه
شارك

للمطر رائحة تخمر وجداني،

وللمطر وقع أستعذبه ، وأرجو أن لا ينتهي ..

لا شيء يعدل الوقوف تحت قطراته "وكأنه يغسل الأرواح" !

تثور مشاعري وتهدأ مع كل قطرته

يهفت صوت ضجيج الحياة إثر وقعه ، فتتصامم الآذان عما يحيطها ، لتحصل النفس على لحظات "خلوتها" المفقودة ..

 

رابط المشاركه
شارك

لا يمكنني التصديق !

كان ترددك بالأمس نذير اختفاء ..

ظننته نذير اختفائي ، لا اختفائك!

فأنا لم أستوعب وجودك بعد، كي تختفي ..

وكأنك لم تكن !

هل هذا ما أردته ؟

كل تلك الأحاديث عمّ كانت ؟

ألم تكن تمحي الصورة القاتمة التي وجدتها بداخلي؟

ألم تكن تبيّض السواد الذي كان عالقًا بصورتك؟

ما زال لدي أمور لم أفصح عنها !

مازلت لم أجادلك بشأن نظريتك التي تؤمن بها ، تلك التي لم  أستطع أن أقتنع بها ، رغم تكرارك لها مرارًا..

هل أنت كما كنت أراك سابقًا "شيء مبهم" لا يمكنني ربط خيوطه معًا، فكل خيط في عالم مختلف ،

فكيف تكوّنتَ من مجموعها ؟

ما لا أفهمه فإني لا أفهمه !

 

رابط المشاركه
شارك

لا أحد يمكنه التنبؤ بما قد يحصل له على الدوام،

سرت الساعات في سفينة السكون ، وحملت معها ما لا صوت له ولا حركة

فبدأ المزن بالهطول شيئا فشيئا ، ثم تبعه انهمار ،

حتى كادت السفينة أن تغرق وسط عواصف الأمطار !!

 زمجرة الرعد شقّت السكون

وعصفت الريح بالسفينة

ووقع قطرات المطر ملأت من فيها طربًا وجنونا..

رابط المشاركه
شارك

عندما أحدثك فإني لا أستطيع التحدث عن خوفي!

إن الانفعالات التي تجدها شديدة ليست بشيء ،

فهي تطفو على السطح لتسحبها الأمواج بعيدًا ،

حيث لا أكترث لها ..

لا يهمني شيء منها ، مهما بدا كلامي مركزا لها !

ما أريد إيصاله إليك يكمن في عمق المحيط ، في ذلك الحيث الذي يمتلكني ..

فلا أنطق به ، ولا ألفتك نحوه ، ثم أرجو منك أن تكشفه !!

أتراني أطلب المستحيل ؟!

هل الغموض وصف كافٍ ؟

بينما أجدني قد بذلت جهدي لأنبسط فتراني صفحات مفتوحة !

"الوضوح في قاموسي يقابله الغموض لديك"

رغم زعمي أنني قد بذلت الجهد لتراني بوضوح ، لكنه وضوح "بمقدار" !!

....

إنّ الحياة فسيحة ، ونفسي تشد عليّ الخناق فيها !

صدقني .. لم أكن أعلم من نفسي استعدادها لطعن قلبي ..

مازلت أنزف من طعنتها .. فأين أنت ؟

لماذا لا يمكنك سماعي ؟

لماذا تحب الوصول بعد انتهاء نبض الحياة !

رابط المشاركه
شارك

أتعشقني المتناقضات ، أم أني أعشقها ؟!

عندما تمسّكت أفلتني ، فلما أفلته وجدته متمسّكًا !!

أردتُ إخباره أنه محور حياتي فطُمِس ، وبعدما ظهر جزءٌ منه لم يكن إلا حولي !!

اقتربت فخالجني الشعور بالخطر فسارعت بالابتعاد،

وفي البُعد غشاني الحنين فوددتُ القرب !

تمنيتُ حيازته ، وشعرت بالأمان لعدم استطاعتي !!

يملأ قلبي الشوق إليه ، ويَفرَق منه !

رابط المشاركه
شارك
في ٢٦‏/٧‏/٢٠٢٠ at 09:09, سنا الحبيب said:

أتعشقني المتناقضات ، أم أني أعشقها ؟!

عندما تمسّكت أفلتني ، فلما أفلته وجدته متمسّكًا !!

أردتُ إخباره أنه محور حياتي فطُمِس ، وبعدما ظهر جزءٌ منه لم يكن إلا حولي !!

اقتربت فخالجني الشعور بالخطر فسارعت بالابتعاد،

وفي البُعد غشاني الحنين فوددتُ القرب !

تمنيتُ حيازته ، وشعرت بالأمان لعدم استطاعتي !!

يملأ قلبي الشوق إليه ، ويَفرَق منه !

لا انتي كذا مجنونه رسمي

انتي وهذا اللى يروح ويرجع

رابط المشاركه
شارك
  • 1 month later...
في ٢٧‏/٧‏/٢٠٢٠ at 22:09, كابتن abood said:

لا انتي كذا مجنونه رسمي

انتي وهذا اللى يروح ويرجع

هو الجنون الذي منعني من الرؤية ،

إنما هو جزء مني !

وإن لم أرَه أو أستوعب حقيقته

رابط المشاركه
شارك
  • 2 weeks later...

الحياة طرق متشابكة ، لابد من خوضها..

مهما تهربت من بعض طرقها ، فإنه سيتبعك حتى تمضي خلاله !

..

في كل يوم أقرر أن لا أرى ذلك الجانب "مني"

وإذا بي لا أرى سواه !

فهل كانت رؤيتي ردة فعل عكسية ، وأن كل ما عليّ فعله أن لا أُلقي له بالاً كي لا أراه ؟

أم أن نفسي تهوى عصيان رغباتي ؟

رابط المشاركه
شارك

"في سابق عهدي"

كنت أنتظر، ولا أجيد سوى الانتظار،

انتظرت وانتظرت وانتظرت

ولم ينتهي انتظاري.. حتى يئس مني الانتظار فلفظني بعيدًا عن سواحله.

فتركت انتظاري، وتركت معه قلبي وأقفلت عليهما .. كي لا يلحقني أحد منهما !

ومضيت ، ثم مضيت .. وقد أبدلت قلبي المحتجز بحجر !

ونسيت ما كان في سابق عهدي.

...

أتاني ما كنت أنتظره ، ولم أعرفه ، فقلبي لم يعد معي..

لقد نسيت ، نسيت انتظاري، ونسيت قلبي !

ما أنت ؟

تجسيد لقلبي المحتجز ؟ أم أنك هو ، بعد أن أقفلت عليك زمنًا.. ؟

لماذا عدتَ يا قلبي ؟

لتحمل معك انتظاري الذي لا ينتهي !

كيف لك أن تعود مهيمنًا بعد أن استسلمت عمرًا ؟!

رابط المشاركه
شارك
في ١٠‏/٩‏/٢٠٢٠ at 11:27, سنا الحبيب said:

"في سابق عهدي"

كنت أنتظر، ولا أجيد سوى الانتظار،

انتظرت وانتظرت وانتظرت

ولم ينتهي انتظاري.. حتى يئس مني الانتظار فلفظني بعيدًا عن سواحله.

فتركت انتظاري، وتركت معه قلبي وأقفلت عليهما .. كي لا يلحقني أحد منهما !

ومضيت ، ثم مضيت .. وقد أبدلت قلبي المحتجز بحجر !

ونسيت ما كان في سابق عهدي.

...

أتاني ما كنت أنتظره ، ولم أعرفه ، فقلبي لم يعد معي..

لقد نسيت ، نسيت انتظاري، ونسيت قلبي !

ما أنت ؟

تجسيد لقلبي المحتجز ؟ أم أنك هو ، بعد أن أقفلت عليك زمنًا.. ؟

لماذا عدتَ يا قلبي ؟

لتحمل معك انتظاري الذي لا ينتهي !

كيف لك أن تعود مهيمنًا بعد أن استسلمت عمرًا ؟!

^_^ نايس

رابط المشاركه
شارك

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.

زوار
اضف رد علي هذا الموضوع....

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.

جاري التحميل
×
×
  • اضف...